الرئيسية » العبدلي » الظهراوي للحكومة: القرض زي ذيل السحلية كل مافكرت حالك قطعته بيطلع

التاريخ : 16-01-2019
الوقـت   : 08:43am 

الظهراوي للحكومة: القرض زي ذيل السحلية كل مافكرت حالك قطعته بيطلع


هرمنا نيوز

قال النائب محمد الظهراوي إن القرض الذي تنوي الحكومة الحصول عليه يخفي خلفه أثراً كبيراً على المواطن يتلخص بنسبة الفائدة.

وأضاف الظهراوي في منشور له على "فيسبوك" الأربعاء : "القرض زي ذيل السحلية كل مافكرت حالك
قطعته بيطلع .. لاتغرقونا قروض بيكفي"

وقال الظهراوي: بمناسبة قرض الحكومة الجديد الذي تنوي الحكومة الحصول عليه وتخفي نسبة الفائدة حوله معلومات بسيطة عن شيء قد يجهله الكثير من الناس ويسمى سعر الفائدة واثره علينا نحن في الوطن !!!

وأضاف: "ليش الناس انضغطت وليش الحكومات زادت فائدة دينها الي زاد عن مليار دينار ورح تزيد ببساطة لأن هناك شيء يسمى سعر الفائدة الذي ارتفع وهذا يعني ارتفاع الفائدة على كل من اخذ قرض دون العودة اليه !! وفي النهاية المواطن متضرر وسيدفع فرق الفائدة من عجز في الموازنة وخدمة دين لقرض بيته او سيارته !!والبنك المركزي سمح للبنوك تجدول قروض على 10 سنوات لانه بيعرف ان الناس انهلكت وبطلت تتحمل فوائد الدين !!
معظم قروض الاردنيين هي سكنية وسيارات والفوائد تزيد عليهم وبصمت وبهدوء بدون ان يفهم الناس ماذا يحدث وكيف يعمل البنك المركزي".

وقال الظهراوي: "الحكومة تقترض ولكن لاتخبر الناس ان قروضها تزيد عليها الفوائد اذا قرر البنك الفيدرالي الامريكي رفع سعر الفائدة على القروض !!،غريب امر الحكومة وغريب امر البنك المركزي فهل يوجد لدينا سياسة نقدية للبنك المركزي ام نحن مربوطون من رقبتنا مع البنك الفيدرالي الامريكي وكل مازاد ربع نقطه بنزيد ربع نقطه او ربع بالمائة !!وهذا يعني فوائد تزيد على قروض الحكومة وفوائد تزيد على قروض المواطنين وللعلم بدأ مسلسل الرفع بمعدل ربع بالمائة من شهر 12/2015 وفي 2016 و2017 و2018ويبشر الاقتصاديون بأن هناك رفع من قبل البنك الفيدرالي الامريكي 2019 والبنك المركزي الاردني سيرفع لانه ببساطة رفع كل هذه السنوات ولايستطيع ان لايرفع".

وختم الظهراوي بالقول: "مسلسل رفع الفائدة في البنك المركزي هي ديباجة متكررة فهل هكذا سنخرج من ازمتنا الاقتصادية ان كان التحكم بها من الخارج والحل لابد من الخروج من ازمة الارتباط بالدولار الامريكي عبر التنويع لأن الدولار رح يجيب اخرتنا".

عدد التعليقات 0

أضف تعليق

اضافة تعليق
الاسم
التعلق